روبرت جونيور يتمكن من حل شفرة الرجل الحديدي بفيلمه الأخير "Dolittle"

2020-02-13

روبرت جونيور يتمكن من حل شفرة الرجل الحديدي بفيلمه الأخير

نجح النجم روبرت داونى مؤخرا فى تحقيق ردود أفعال إيجابية من خلال أحدث أفلامه السينمائية "Dolittle"، والذى حقق إيرادات عالية تخطت الـ160 مليون دولار، وذلك فى أقل من شهر. 

إيرادات فيلم "Dolittle" الأخيرة اقتربت من معادلة حجم ميزانية الفيلم الضخمة التى بلغت 175 مليون دولار، وبالتالى فإن المستفيد الأكبر هو روبرت داونى بطل العمل، وذلك بعدما تمكن من الخروج من عباءة الرجل الحديدى الذى قدمها خلال مجموعة من الأجزاء من انتاج شركة مارفيل. 

داونى ومع تحقيقه لنجاحات كبيرة بفضل شخصية الرجل الحديدى جعلته من وجهة نظر الملايين أفضل من لعب دور البطل الخارق فى سينما هوليود، والأعلى أجرا لسنوات طويلة، بسبب تلك الشخصية التى ارتبطت باسمه، ربما كان لديه قلق كبير دوما ما كشف عنه أثناء حواراته الذى أكد فيها عدم علمه بخطوته المقبلة بعد سلسلة الرجل الحديدى وخوفه مما هو قادم، إلا أنه مع النجاح الساحق فى بداية 2020 بفيلم "Dolittle" فإنه تمكن من حل شيفرة الرجل الحديدى، ولم يبق فى ظل الدور الذى حقق به نجاحا كبيرا. 

ويدور فيلم "Dolittle" حول اكتشاف طبيب يستطيع التحدث إلى الحيوانات، مما يأخذه فى الكثير من المغامرات المختلفة، العمل من إخراج ستيفن جاجان الذى شارك فى التأليف جنبا إلى جنب مع هيو لوفتينج، كريس مكاي، توماس شبرد، جون ويتنجتون.

تعليقاتكم!

تابعنا على الفيسبوك

المجلة